علاج نقص فيتامين د , أعراض نقص فيتامين د وطرق علاجه

يعتبر فيتامين د من الفيتامينات الضرورية لجسم الكائن الحي حيث أنه المسئول الأول على ثبات توزان المعادن الأساسية في الجسم والحفاظ على ذلك التوازن وعلى رأس تلك المعادن الكالسيوم و الفوسفور حيث أن فيتامين (د) يعمل على تحسين عملية امتصاص المعادن داخل الأمعاء ليستفاد بها الجسم , كما أنه يتحكم في دخول وخروج تلك المعادن للعظام .
فيتامين (د) من الفيتامينات الأساسية التي يحتاجها جسم الإنسان والرضع و الحوامل .
ونسبة فيتامين (د) التي يحتاجها الإنسان تتوقف على عدة عوامل وهي الوزن و العمر و لون البشرة أي يحتاج كبار السن إلى نسبة أكبر من الأطفال و الشخص السمين يحتاج إلى نسبة أكبر من النحيف و أصحاب البشرة الغامقة تحتاج لنسبة أكبر من أصحاب البشرة البيضاء .

علاج نقص فيتامين د , أعراض نقص فيتامين د وطرق علاجه

علاج نقص فيتامين د , أعراض نقص فيتامين د وطرق علاجه

نقص فيتامين د

نقص فيتامين (د) يعتبر من المشكلات الصحية الشائعة التي يعاني منها الكثير من الأشخاص حول العالم , حيث أن أحدث الدراسات أشارت إلى أن هناك نسبة كبيرة من الأطفال و الحوامل والأشخاص العاديين يعانوا من تلك المشكلة .
ويجب الحذر من نقص فيتامين (د) وذلك لأن له دور كبير في هشاشة العظام و يسبب مشاكل بالقلب و الشرايين ويسبب البدانة و النقرس و العقم و غيرها من الأمراض الخطيرة .

أعراض نقص فيتامين د

– الشعور بالارهاق و التعب بشكل مستمر .
– آلام شديدة في العظام .
– آلام متفرقة في جميع أنحاء الجسم .
– حدوث تطور في النوبات القلبية وارتفاع ضغط الدم و القلب .
– ضعف عام في الجسم .
– آلام وتشنج في العضلات .
– الصداع و قلة التركيز .
– زيادة الوزن بشكل ملحوظ .
– التهابات في المفاصل .





 أسباب نقص فيتامين د

– عدم الحرص على تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د .
– عدم التعرض لأشعة الشمس .
– التقدم في العمر .
– زيادة الوزن أو السمنة .
– سوء امتصاص فيتامين (د) في الأمعاء .
– أمراض الكبد والكلي .

مضاعفات نقص فيتامين (د)

– إصابة الأطفال بهشاشة العظام والكساح مع حدوث تشوهات في العظام .
– عند الكبار يتسبب في ضعف العضلات و ترقق العظام .

مصادر فيتامين (د)

– البيض يعتبر مصدر لفيتامين (د) ولكن لا يجب الاعتماد عليه كعنصر أساسي لأن به نسبة عالية من الكوليسترول .
الأسماك الدهنية تحتوي على نسبة كبيرة من فيتامين (د) الازم للجسم ومنها السلمون و الماكريل و التونا والروبيان .
المشروم أيضاً يحتوي على فيتامين (د) .
– الصويا يحتوي على نسبة من فيتامين د وبمكن اضافته لأنواع الأكل المختلفة للاستفادة منه .

علاج نقص فيتامين (د)

– الحرص على تناول الأطعمة الغنية بفيتامين (د)
– الحرص على أن يحصل الجسم النسبة الكافية له من فيتامين (د) يومياً .
– تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين (د) .
– التعرض لأشعة الشمس .