الطفل المخطيء

الطريقة الصحيحة لتأديب الطفل المخطيء , نصائح للتعامل مع الطفل المخطيء

تعاني بعض الأمهات من صعوبة نصح طفلها و إبعاده عن التصرف بطريقة غير صحيحة و الأمور الخاطئة وترغب في معرفة الطريقة التي يجب أن تتبعها في التعامل مع طفلها حتى يطيع نصائحها ويقوم بتنفيذها , فالصوت العالي والتوبيخ لم يعد يجدي نفعاً بل بالعكس فإنه يزيد الطفل إصراراً على الاستمرار في فعل التصرفات الخاطئة ولهذا سنقدم لكي مجموعة من النصائح التي تساعدك في تأديب طفلك بطرق مختلفة بعيدة عن الصراخ و العنف .

– احرصي سيدتي على أن تكوني هادئة في التعامل مع طفلك عند ارتكابه لأي خطأ ما فالعنف والطرق المنفعلة لا تفيد فعند قيام طفلك بفعل خاطيء أي كان اذهبي إلى أريكتك و خذي نفس عميق حتى تهدأي تماماً حينها تستطيعين التعامل مع طفلك ومواجهته بالخطأ الذي اقترفه .

– عندما يقوم الطفل المخطيء بتصرف غير سليم وعلى سبيل المثال كسر أي غرض من أغراض المنزل فهل ضربه في تلك الحالة سيفيد بالطبع لا ولكن كل ما عليكي فعله هو إخباره بعدم اللهو بالأغراض المنزلية و اطلبي منه ان يقوم بعمل أي شيء كنوع من أنواع العقاب أو تصليح ما قام بإتلافه .

– الصراخ لم يرغم طفلك على طاعتك بل بالعكس , فعليكي أن توجهي له الكلمات بطريقة تحمل الجد و لا داعي بأن تكون بصوت مرتفع واحرصي أن تكون عينيكي في مستوى عيناه أثناء حديثك معه .

– لا شك أن التوتر يزيد من تصرفات طفلك السلبية وحتى يتخلص منه قولي له بانك سامحتيه ولم تعدي غاضبة منه على شرط ان لا يعود لمثل هذا التصرف مرة اخرى .

– اجعلي طفلك يختار عقابه بنفسه وأن يكون العقاب بقدر الخطأ مع ضرورة السيطرة على غضبك وخاصة إذا كان الخطأ على عمد .

إذا اتبعتي النصائح الآتية سوف يكف طفلك عن التصرفات الخاطئة التي يقوم بها وسيطيعك على الفور ولكت إ؟ذا اتبعتي أسلوب العنف والضرب فلن تستفيدي شيء بل سيزيد الأمر تعقيداً و سيؤثر ذلك بالسلب على طفلك .