نصائح للتعامل مع الطفل المراهق العنيد

المراهق العنيد

تعتقد بعض الأمهات أن تربية الطفل المراهق أمر سهل للغاية من تربية الطفل الصغير و لكن هذا الاعتقاد خاطيء و لا أساس له من الصحة , حيث أن تربية الطفل المراهق هامة للغاية لأنها سوف تؤثر على شخصيته في المستقبل ومن المشاكل التي تعاني منها الأمهات هي عناد الطفل المراهق وعدم سماعه وطاعته لوالديه وفي هذا الموضوع سوف نقدم لكي مجموعة من النصائح حتى تتعاملي مع طفلك المراهق العنيد بكل سهولة .

نصائح للتعامل مع الطفل المراهق العنيد

– الطفل المراهق يفضل الانطوائية والبعد عن التحدث مع والديه عن ما يدور بداخله و يفضل قضاء معظم وقته مع أصحابه ولكن لا تقلقي فسوف يأتي الوقت الذي يرغب فيه طفلك التحدث معكِ وإذا حانت هذه اللحظة أياكي وأن تتجاهليها و اخبريه أنك دائماً في انتظاره حتى تستمتعي ما يرغب في قوله .

– لا شك أن طفلك يبدأ مرحلة جديدة من عمره وخاصة أنه يواجه الكثير من التجارب الجديدة بشكل يومي حتى يستطيع أن يكتشف موهبته وهوياته وعندما يتمكن من اكتشافها كل ما عليكي فعله هو تشجيعه ومساعدته على تنميتها و لا تحكمي عليه أو تتعاملي معه بحدة قبل أن تتحدثي معه حتى لا يفقد ثقته بنفسه .

– قدري طفلك على كل ما يقوم به لأن هذا الأمر سيعزز من ثقته بنفسه و لا تتجاهلي ما يقوم به من أعمال جيدة لمجرد أنه عنيد فسوف يتوقف طفلك عن القيام بتلك الأفعال .

– اتركي طفلك أن يكتشف الحياة من حوله وأن يمارس تجارب جديده وتكوين الكثير من العلاقات و لا تستخدمي أسلوب الضغط عليه لأن هذا الأسلوب سيزيد من عناده فطفلك يرغب في القليل من الخصوصية فإمنحيها له .

– تعتبر القسوة في التعامل مع المراهق العنيد من أسوأ الطرق التي من الممكن اللجوء اليها، حيث يؤدي ذلك لكوارث اجتماعية متعددة قد تنتهي بالفرد للانتحار عندما يشعر بالسيطرة الدائمة من أهله والعنف الشديد في التعامل معه، فهو يجد في نفسه شاباً ليس من الصواب اللجوء للعنف معه، ولا يتقبّل فكرة التأنيب الجسدي من والديه، كما قد يؤدي ذلك لتدمير شخصيته

هذه كانت أبرز النصائح التي ستساعدك في التعامل مع طفلك المراهق العنيد بكل سهولة دون أي مشاكل .